إبداع


مواضيع خواطر صور حقائق حكمة من القلب إهداءات من القلب علوم وفلسفة معارف إسلامية تكنولوجيا مساهمات الأصدقاء ومقترحات
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» اجمل 4 مقولات قالها المحششين العرب.
الأحد يوليو 28, 2013 8:32 pm من طرف BlackBeauty

» فعلا مبدعون
الخميس مارس 28, 2013 5:31 pm من طرف fayrouz

» ماذا تفعل عندما تقف وجها لوجه امام شخصا دمر جزء كبير من حياتك ؟!
الثلاثاء يناير 29, 2013 4:46 am من طرف رجويه

» السلام على رسول الله وآله الأطهار
الأربعاء يناير 23, 2013 6:14 pm من طرف Ghariba

» حال فتيات اليوم للاسف!
الجمعة نوفمبر 09, 2012 11:35 am من طرف Ghariba

» صبااااح محمدي
الجمعة سبتمبر 21, 2012 12:06 am من طرف Zaayaa

» أقرؤها وسوف لن تندموا!!!!مواصفات الزوج الخائن!!!!!
الخميس سبتمبر 20, 2012 11:50 am من طرف Amirat Al 7ob

» """""نوذج تخطيط وإعداد درس """"""
الأربعاء سبتمبر 19, 2012 7:22 am من طرف سامي سلامة

» خدع بسيطه تفيدك وتزيد من جمالك
الأحد سبتمبر 09, 2012 11:51 pm من طرف ضوء_القمر

» kor2n kareem ilketrony
السبت يوليو 28, 2012 7:59 pm من طرف Ghariba

» روائح عطرة لمنزلك
الجمعة يوليو 27, 2012 7:42 pm من طرف البدور

» ريجيم 4 أيام ينقص 4 كلغ
الجمعة يوليو 27, 2012 7:38 pm من طرف البدور

» وفاة موظف
الثلاثاء يونيو 19, 2012 6:25 pm من طرف Houssein toufeily

» وفاة موظف
الثلاثاء يونيو 19, 2012 6:25 pm من طرف Houssein toufeily

» وفاة موظف
الثلاثاء يونيو 19, 2012 6:24 pm من طرف Houssein toufeily

» اليوم غير كل ايام السنة!!
الخميس يونيو 14, 2012 7:38 pm من طرف -Fatima-

» زيارة يوم الخميس
الخميس يونيو 14, 2012 2:59 pm من طرف -Fatima-

» دواء مفعوله أكيد
الخميس يونيو 14, 2012 2:58 pm من طرف -Fatima-

» من أقوال الرسول (ص)
الخميس يونيو 14, 2012 2:56 pm من طرف -Fatima-

» الـلــــــــــهم آميــــــــن يا رب العالميـــــــــــن
الخميس يونيو 14, 2012 2:55 pm من طرف -Fatima-

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Amirat Al 7ob
 
Ghariba
 
Dana
 
-Fatima-
 
جمر الغلا
 
KHALED
 
ملك
 
أريج الزهور
 
عبير س
 
magd1000
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 365 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو abdelhalim22 فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 5337 مساهمة في هذا المنتدى في 1640 موضوع

شاطر | 
 

 جبران خليل جبران

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Hadi Mattar
مبــــ نشيط ـــدع
مبــــ  نشيط  ـــدع


ذكر الابراج : الجوزاء الحصان
عدد المساهمات : 28
نقاط : 51
السٌّمعَة : 16
تاريخ التسجيل : 07/01/2011
العمر : 28
المزاج المزاج : عصبي

مُساهمةموضوع: جبران خليل جبران   الأربعاء يناير 12, 2011 12:22 pm

أظن أن هناك عوامل كثيرة ساهمت في أن يصبح الشاعر اللبناني جبران خليل واحدا من النماذج الفريدة ورائدا من رواد الرومانسية في الأدب العربي الحديث.

تعددت الأوصاف التي نالها جبران، وصفه البعض بأنه شاعر العزلة وشاعر الوحشة وشاعر اليقظة الروحية وشاعرالبحر وشاعر العواصف، وهو أيضا نبي عصره، المجنون، الثائر، المتمرد والحكيم.

ولم تكن كتابة جبران -سواء الشعرية أو النثرية- وحدها هي المثيرة للجدل، بل إن حياته أيضا صارت مادة خصبة لكثير من الكتاب الذين وجدوا فيها مادة لا تقل إثارة عن شعره.

ربما كانت آخر هذه الكتب هي(جبران خليل جبران:حياته وعالمه) للمؤلفين جين جبران وخليل جبران، الذي صدر أخيرا عن المركز القومي للترجمة الذي يرأسه الدكتور رجاء عصفور، وقامت بترجمته الشاعرة المصرية فاطمة قنديل، والذي بدا جهدها واضحا في ترجمة هذا الكتاب الضخم، إذ يبلغ عدد صفحاته 714 صفحة بالإضافة إلي الهوامش الكثيرة التي وضعتها لتوضيح بعض وصل الإشارات التي وضعها المؤلفان داخل الكتاب، وقد قام بتقديم الكتاب الدكتورة سلمي الجيوسي الخضراء وراجع الترجمة الشاعر بهاء جاهين.

وعلي الرغم من كثرة المصائب التي حلت بجبران وقصر حياته، فإنه ترك ستة عشر كتابا عربيا وإنجليزيا وآلافا من الرسوم التي نُشر بعضها في كتبه، ربما كان أكثرها شهرة هو كتابه (النبي) والذي كتبه بالإنجليزية ونال شهرة عالمية وهز ضمير العالم العربي والأوروبي ببساطته وعمقه والأبعاد التي يوحيها، نشر النبي فوصل حتي الكنائس وأصبح يدرس في الجامعات الأمريكية والعالمية ويتصدر المكتبات بلغات متعددة وذلك بعد صدوره بعامين.

وقد اعتمد مؤلفا الكتاب في كل المحادثات والأوصاف التي وردت في الكتاب علي روايات لشهود عيان أو علي خطابات معاصرة.

يتعرض الكتاب في فصوله الأولي لأسطورة المولد والنشأة لجبران(الطفل)الذي يعترف -فيما بعد- بأنه لا يعرف تاريخ ميلاده علي وجه الدقة.

ولد جبران في 6يناير 1883م في قرية بشرّي، وهي قرية منعزلة في لبنان، وهي معقل المسيحيين المورانة، و قد وصل إليها آل جبران قرب نهاية القرن السابع عشر، لكن لا أحد بإمكانه أن يجزم من أين أتوا بالتحديد، غير أن الأسطورة العائلية تصلهم بالمنابع الكلدانية وهم ساميون قدموا شكلوا عنصرا سائدا في الحضارة البابلية.

هذه النشأة التي تبدو أسطورية سمحت لجبران حينما أصبح رجلا أن يخترع قصة عن أصوله المميزة خاصة أن اسم جده (جبران) يتبدي في تلك العريضة المقدمة من أهل بشري ، والتي تطالب بالحماية من الأتراك خلال المذبحة الدموية بين الدروز والمسيحيين عام 1860م، ووقع علي هذه العريضة تانوس وسعيد وعيسي جبران.

استشعر جبران في فترة مبكرة من حياته متعة بالغة في التراث القديم الخاص بمسفط رأسه، واستشعر فيما بعد الهالة البلورية والخضرة ، وفيما بعد كان يستعيد وهو رجل يافع هذا الكمال الريفي.

ويشير المؤلفان إلي الطرق التي طور جبران من خلالها فيما بعد ذلك النظام التعبيري المرتبط برؤيته الخاصة لهذه الأرض بوصفها حرما مقدسا، وكيف تعلم المهارات الأساسية للقراءة والكتابة في قرية مثل (بشري)، وحينما أوشك الفصل التاسع عشر علي نهايته، لم تكن المدارس العامة -كما يعرفها الغربيون- موجودة.

كان مستوي معرفة القراءة والكتابة منخفضا بين الرجال، ولم تتعلم معظم النساء علي الإطلاق أن يقرأن او يكتبن، كان التعليم الوحيد الموجود يتم من خلال الرهبان في القرية الذين يعلمون بضعة أفراد مختارين كيف يقرأون النص المقدس المكتوب بالعربية، وكيف يؤدون بعض العمليات الحسابية الأساسية، لكن هذا التعليم الهزيل كان يهدف فقط إلي مطمح واحد هو تدريب الصبيان ليألفوا الكتب المقدسة والطقوس الدينية ليستطيعوا مساعدة رجال الدين أثناء القدسات والطقوس الدينية، علي الرغم من أن الكثيرين من أصدقاء جبران يحضرون هذه الفصول، فإن أحدا من الأسرة المشوشة لم يهتم بتزويد الصبي بتعليم ديني، ومن ثم أنُكر عليه حقه في التعليم الرسمي في السنوات الأولي من عمره.

فيما بعد، حينما كان يثار موضوع تعليمه الأولي، كان جبران يشير بشكل مبهم إلي المعلمين الخصوصيين، ويعلق مؤلفا الكتاب علي هذا الأمر مشيرين إلي أن فكرة وجود معلم خاص لفتي تمر أسرته بأزمة مالية شديدة يبدو بوضوح شديدة التناقض، ومن ثم تبدو هذه الفكرة دون شك نتاج آخر لتلك المكابدة التي حاول جبران عن طريقها أن يحجب الحقائق الكئيبة لطفولته المحبطة، وأن التعليم الأولي لجبران لم يتضمن أبدا نظام المدرسة او الفصل، وعلي مدي حياته كلها لم يعلم الشاعر أحدُ فعليا كيف يتهجي، وأن هناك شخصا يدعي (سليم ضاهر) هو الذي مثَل ما يمكن أن يسمي ب (المعلم الخاص) لجبران (الطفل)، والذي لجا من خلاله للحصول علي معلومات أو لتوجيهه، ومن ثم كان له أثره المهم علي سنوات تشكله الأولي.

تعلم جبران علي يد سليم الضاهر مباديء الأبجدية واللغة، كما استطاع من خلاله أن يكتشف كتب التاريخ والأطالس التي تصف أشكال القارات والبحار المنبسطة.

في الوقت نفسه، وقعت أحداث أخري في حياته تركت آثارا لا تنمحي ربما كان أكثرها خطورة ما وقع له قبيل إبحار عائلته إلي أمريكا، فعندما كان جبران في العاشرة كان في أحد الأديرة مع ابن عمه يسيران معا في مكان عال فسقط بهما الجسر ودحرجهما الانهيار الصخري، فكُسرت قدم ابن عمه (نقولا) وأصيب جبران بجروح وقطوع عديدة في رأسه عميقة حتي الجمجمةوكسرت كتفه.

ويعتقد المؤلفان أن هذه الحادثة اكتسبت في عين الشاعر نظرة صوفية، فالجبيرة العادية أصبحت صليبا، وفترة النقاهة المؤلمة مطت إلي أربعين يوما، وهي المدة التي قضاها المسيح في البرية، ويوضح هذا التحويل ببلاغة إلي أي درجة يمكن أن يتشرب تفكير ماروني مسيحي أسطورة الكتاب المقدس.

بدأت مرحلة جديدة في حياة الشاعر جبران عندما هاجر إلي أمريكا مع أمه (كاملة) وإخوته. التحق هناك بفصل دراسي غير محدد المستوي خاص بأطفال المهجر الذين عليهم أن يتعلموا الانجليزية منذ البداية في بيئة الأرض التي لا تخص أحد.

وتبدا مرحلة جديدة من حياة جبران حين ينتقل إلي باريس ويتعرف علي (ماري هاسكل) 1904م التي دفعته في اتجاه الاكاديمي جوليان في باريس عاصمة الإبداع، متعهدة نفقاته سنة وأربعة أشهر، وحفزته علي الكتابة باللغة الإنجليزية فكتب (المجنون) و(النبي) وغيرها.

وجمعت ماري هاسكل بجبران قصة حب كتبت علي ستة آلاف صفحة من الرسائل والكتابات اليومية رغم أنها كانت تكبره بعشر سنوات.

وكان لجبران علاقة حب عبر المسافات جمعته بالشاعرة (مي زيادة) التي كانت تعيش في القاهرة وكانت تراسله في نيويورك من 1912و حتي قبيل وفاته بشهرين.

تضمنت الرسائل بينهما دراسات حول مؤلفات جبران وآفاق الحركة الثقافية في مصر ونيويورك.

لم يخف جبران ميوله القومية وقد التزم بالحرب قبل عام 1914 بوقت طويل، وحينما نجحت الولايات البلقانية في تحدي الإمبراطورية العثمانية أصبح مقتنعا أن قبضة تركيا علي سوريا ولبنان لا يمكن كسرها إلا بهجوم من الحلفاء.

عاش خلال مدة الحرب حياة حالمة بوصفه ثوريا ومقاتلا ودفعه عجزه المالي والسياسي إلي أن ينسج فانتازيا حول أهميته كرمز رومانتيكي يقود شعبه إلي النصر.

وعلي امتداد الثماني سنوات المتبقية من حياته، وبعد أن حلقت شهرته في أمريكا وخارجها، وأعيد طبع كتاباته في العالم العربي في طبعات لا تحصي، لم يزعم اللبنانيون أنه صوت المهجر قحسب، بل إن العرب في جنوب أمريكا وفي أفريقيا واستراليا قد تماهوا معه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Ghariba
مديرة المنتدى
مديرة المنتدى
avatar

من مساهماتي :


انثى الابراج : الجوزاء الكلب
عدد المساهمات : 910
نقاط : 1765
السٌّمعَة : 41
تاريخ التسجيل : 02/05/2010
العمر : 48
المزاج المزاج : مبتسم

مُساهمةموضوع: رد: جبران خليل جبران   الأربعاء يناير 12, 2011 1:28 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ghariba.ibda3.org
 
جبران خليل جبران
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
إبداع  :: الأركان العامة :: أدب و شعراء-
انتقل الى: